قبيلة آل حميد

منتدى يهتم بقبيلة آل حميد نسبها وفروعها وتاريخها-الشيخ جواد كاظم العلي
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 علم الانساب (الجينولوجيا)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
كامل العروس الحسيني

avatar

المساهمات : 26
تاريخ التسجيل : 18/01/2013
العمر : 55
الموقع : السادة ال مير حسن العروس الحسيني

مُساهمةموضوع: علم الانساب (الجينولوجيا)   الأربعاء فبراير 13, 2013 4:22 am

علم الانساب (الجينولوجيا)
تعريفه
===
هو علم يهتم بانساب العشائر والقبائل والاسر يتعرف من خلاله على انساب الناس وقواعده الغرض منه الاحتراز عن الخطأ في نسب شخص وهو علم عظيم النفع جليل القدر .وقد اعتنى العرب في ضبط نسبهم وصنفوا فيه كتب كثيرة والذي فتح هذا الباب وضبط علم النسب هو النسابة هشام بن محمد بن السائب الكلبي المتوفي سنة204هجرية فانه صنف فيه حمسة كتب Sadالمنزلة )و(الجمهرة )و(الوجيز )و
(الفريد )و(الملوك),ثم تبعه ابي الحسن احمد بن يحيى البلاذري في كتابه(انساب
الاشراف) وعبد الملك بن هشام (انساب حمير وملوكها) وكتاب(السيرة) وابي جعفر محمد بن حبيب البغدادي له(انساب الشعراء) والسمعاني له(انساب السمعاني التميمي) والزبير بن بكار القرشي كتابه(انساب قريش) والحافظ محب الدين محمد بن محمود النجارالبغدادي له(انساب المحدثين) وغيرهم.
الطرق التي سلكها علماء النسب في التصنيف:
==================
1- يرد انساب القبائل العربية في مصنف كما فعل ابن الكلبي وابن حزم.
2- سرد انساب قبيلة معينة في مؤلف مستقل.
3- الاهتمام بنسب الامهات كما فعل ابن حبيب في(امهات النبي).
4- تبين المؤتلف والمختلف في النسب والمتفق والمفترق.
اهتمام العرب بأنسابهم:
=========
اهتم العرب بحفظ انسابهم وتعليمها وقد تميز العرب قبل الاسلام بحفظ انسابهم واعراقهم عن غيرهم من الامم الاخرى وسبب ذلك لايعود الى جاهليتهم وعدم اهتمام غيرهم من الامم الاخرى وانما لكونه سبب التعارف وسلم التواصل به تتعاطف الارحام والوشائج هذا ماذكره ابن عبد ربه,وان الجهل افرز عصبية بغيضة اساءت الى علم النسب في ذلك العصر او حتى في عصور الاسلام المتأخرة,ان جاهلية العرب اساءت لعلم
النسب احيانا بسوء استخامه واساءت اليه من ناحية التدوين لان التدوين لم يبدأ الا
مع بداية العصر الاسلامي لذلك اضطر العرب الى حفظ انسابهم عن طريق الحفظ
والمشافهة. وكان العرب يقسمون النسب الى طبقات عرفت بطبقات النسب قسم منهم جعلها ست طبقات وقسم زاد على ذلك بان جعلها سبعة او ثمانية وكالاتي:
1-الشعب: كعدنان وقحطان 2- القبيلة:كربيعة ومضر 3- العمارة: كقريش وكنانة 4- البطن: بنو عبد مناف 5-الفخذ:بنو هاشم 6-العشيرة:بنو ابي طالب 7-الفصيلة:بنو علي 8- الاسرة:بنو الحسين
وكلما تباعد الزمن اصبحت الاسرة فصيلة واصبحت الفصيلة عشيرة والعشيرة فخذا والفخذ بطنا والبطن عمارة والعمارة قبيلة والقبيلة شعبا ولو طبقنا هذه الطبقات على بني العروس فانا افترض وعلى اخوتي اعطاء رأيهم متخذا السادة ال مكي انموذجا:
الشعب:محمد الديباج,القبيلة:بني العروس ,العمارة:المير حسين قوام الدين الخفاف ,البطن:الميرحسن ,الفخذ:صالح العروس ,العشيرة:المير عبدالله ,الفصيلة :حسين بن علي خان,الاسرة:السادة ال مكي.
موقف الإسلام من علم النسب
============
وقف الاسلام موقفا ايجابيا فاكتسب هذا العلم فضلا وشرفا حيث قا ل الله عز وجل في كتابه الكريم بسم الله الرحمن الرحيم(( يأيها الناس انا خلقناكم من ذكر وانثى وجعلناكم
شعوبا وقبائل لتعارفوا ان اكرمكم عند الله اتقاكم ان الله عليم خبير)) و((ادعوهم
لابائهم هو اقسط عند الله)) صدق الله العلي العظيم.وتتمثل كذلك في عناية الرسول
محمد صلى الله عليه واله وسلم بهذا العلم وحث اصحابه على تعلمه حيث يقول((تعلموا من انسابكم ماتصلون به ارحامكم))و((ليس من رجل ادعى لغير ابيه وهو يعلمه الا كفر بما انزل على محمد ومن ادعى قوما ليس فيهم نسب فليتبؤ مقعده من النار))صدق رسول الله, لكن الاسلام ايضا نهى عن سوء استخدام الانساب والمفاخرة بها لعصبية جاهلية, وقد اهتم علماء الامه بهذا العلم وبسطوا القول في فضاه والترغيب به في مقدمات مؤلفاتهم النسبية وعلم النسب في البداية كان احد فروع علم التاريخ ثم مالبث ان اصبح علما مستقلا .
أسباب الاهتمام بعلم النسب في هذا العصر
=================
1-الأسباب الذاتية:
يكتسب علم النسب اهمية لدى الفرد بوصفة غريوة انسانية تدفع الانسان لمعرفة اصوله وجذوره وهي التي تجعل كتب الانساب تحضى بالاقبال والرواج ليس عند العرب فقط بل عند كثير من الامم مهما بلغت من الرقي والتقدم.
2-اسباب حضارية:
يقصد بها انه كلما زاد تحضر المجتمعات وازدهرت العلوم فيها فان الاهتمام بعلم الانساب يزداد بازدياد الدراسات والابحاث لكل مجالات الحياة بما فيها دراسة احوال الناس وتاريخهم والتعمق في معرفة جذورهم وسلالاتهم وعلاقة الجماعات بما فيها الافراد والاسر والقبائل والطوائف ببعضها وهذا بخلاف الراي القائل ان الحضارة تقضي على موضوع الاهتماام بالانساب.والدليل ان العرب في الجاهلية وبالرغم من اهتمامهم بانسابهم وعصبيتهم ومحافظتهم عليها لم يؤلفوا الكتب بذلك او يتفننوا في رسم المشجرات والمبسوطات كما هو حاصل في الوقت الحاضر وادلة ذلك ايضا ان ازدهار التاليف في علم الانساب ظهر في عصور ازدهار الامة الاسلامية ثم تراجع في عصر الانحطاط ثم عاد مرة ثانية في عصرنا الحاضر فنلاحظ ان معظم كتب الانساب المعروفة اليوم التي اصبحت مصادر لهذا العلم تم تاليفها في عصور تفوق الامة وقوتها وعلى سبيل المثال:كتاب جماهير القبائل للسدوسي المتوفي سنة195 هجرية ونسب معد الكبير لابن السائب الكلبي المتوفي سنة 204هجرية وكتاب انساب حمير وملوكها لعبد الملك بن هشام المتوفي سنة 213هجرية والطبقات الكبرى لابن سعد المتوفي سنة231هجرية وكتاب الاكليل للهمداني وكتاب تحفة الازهار وزلال الانها ر في نسب ابناء الائمة الاطهار للنسابة ضامن بن شدقم وغيرهم كثير,وكا يلاحظ ان عدد النسابين ياخذ العلاقة الطردية مع وضع الامة الاسلامية فلو استعرضنا كتاب طبقات النسابين لبكر ابو زيد نلاحظ عددهم 47 في القرن الاول و58 في القرن الثاني و82 في الثالث و88 في الرابع و101 في الخامس و48 في السادس و46 في السابع و35 في الثامن و31 في التاسع و17 في القرن العاشر وهكذا يبدأ التنازل الى حد الانقطاع لمدة ثلاثة قرون تقريبا ثم يعود في العصر الحديث.ان عصرالانحطاط في القرن التاسع عشر الميلادي لم يقف اثره على التاليف فقط بل تعداه لاهمال المؤلفات التي كتبت عبر القرون السابقة ونتيجة لذلك قام عدد من علماء الغرب في عصر نهضتهم بدراسة ونشر امهات كتب التراث الاسلامي ومن كتب الانساب.
3-نهضة علم الانساب في العصر الحديث:
بدأت النهضة في البلاد العربية نهاية القرن التاسع عشر الميلادي وبداية القرن الرابع
عشر الهجري حيث ظهرت ادبيات كبرى في الانساب في اغلب البلاد العربيةففي مصر طبعت المطبعة الاميرية العديد من كتب الانساب والتراجم واغلبها لنسابين مصريين في العصر الوسيط مثل:صبح الاعشى ونهاية الارب للقلقشندي والخطط المقريزية وقلائد الجمان للتعريف بعرب الزمان للمقريزي وتاريخ الفيوم وقبائله للصفدي ومسالك الابصار للعمري ولب الالباب في تحرير الانساب للسيوطي واعلام القرن العاشر للسخاوي وغيرها كما حقق محمد شاكر كتاب جمهرة نسب قريش للزبير بن بكار صدر 1381هجرية اما من ناحية التاليف في مصر ظهرت العديد من الموسوعات والمؤلفات الجمة في هذا العلم,اما في الشام والعراق قام سليمان الدخيل سنة1332هجرية بطبع كتاب نهاية الارب في معرفة انساب العرب للقلقشندي وطبع كتاب سبائك الذهب للبغدادي اما احمد وصفي زكريا الف كتاب عشائر الشام طبع سنة1363هجرية كما قام عمر رضا كحالة بتاليف موسوعة معجم قبائل العرب الطبوع سنة1368هجرية وقام محب الدين الخطيب بطبع الجزء العاشر من كتاب الاكليل سنة 1368هجرية وفي العراق الف عباس العزاوي كتاب عشائر العراق طبع سنة 1365هجرية وظهر العديد من الكتاب في هذا المجال ولهم الموسوعات والمؤلفات العديدة ومنهم السامرائي والمعاضيدي واخرهم العامري في موسوعته موسوعة العشائر العراقية وفي اليمن حقق محمد الاكوع كتاب الاكليل وطبع الجزء الاول منه 1383هجرية وفي السعودية ظهر حمد الجاسر له معجم قبائل المملكة وجمهرة انساب الاسر المتحضرة وحمد الحقيل في كتابه كنز الانساب ومجمع الاداب وعاتق الحربي كتابه معجم قبائل الحجاز وفي ليبيا
قام التليسي بترجمة كتاب معجم سكان ليبيا وفي عمان قام السيابي بتاليف اسعاف الاعيان بانساب اهل عمان والامر يطول لذكر النسابون ومؤلفاتهم في الوطن العربي خلال القرن العشرين الميلادي.
4-اسباب مادية ومعنوية:
مثل البحث عن الثروة او الشهرة والمكانة التي يحققها الباحث في هذا المجال وهذا من اخطر الاسباب لان يشمل علما يقوم على المنهج البحثي الصحيح وللاسف الشديد ان معظم المؤلفات المعاصرة التي ادت الى زيادة اصدار كتب الانساب لانهم وجدوها تهم شريحة كبيرة من الناس فاندفعوا يكتبون بلا ضوابط ولا قيود ولا معايير ساعدهم في ذلك سهولة التاليف في هذا العصر لوفرة المصادر وغيرها من الامورالمساعدة وتيسر الطباعة لذلك مؤلفاتهم جاءت بالكثير من الاخطاء عدم الدقة وشوهت انساب العديد من القبائل والعشائر.
5-اسباب اخرى:
مثل البحث عن مثالب العرب مثل مافعله بعض الشعوبيين او الطعن في انساب بعض العلويين مثل مايفعله النواصب.
طرق تدوين الأنساب
========
اعتمد العرب طريقتين لتدوين الانساب وهما:
1-المبسوط:هو تدوين الانساب ببسطها على الصفحة مسطورا يبدأمن الجد الاعلى ثم الابناء ثم الاحفاد وهكذا.
2-التشجير:هو رسم سلسلة النسب المبسوطة تبدأمن الابن ثم الاب ثم الجد حتى الجد الاعلى وقد عني الخطاطون والرسامون بهذا اللون واتخذت اشكال جميلة حتى بدت كتحف تعلق في الدور بمزجاجات.
اهتمام المستشرقين بالأنساب
===========
اهتم المستشرقون الغربيون بدراسة علم الانساب وظهر اهتمامهم في القرنين التاسع عشر
والعشرين الميلادي ونذكر بعض الامثلة:
1-المستشرق الالماني فردنالد وستنفيلد:طبع كتاب الاشتقاق لابن دريد سنة1854 ميلادية وكتاب مختلف القبائل ومؤتلفها لمحمد بن حبيب سنة1899 ميلادية.
2-المستشرق الالماني وليم اهلوارد:طبع الجزء11 من كتاب انساب الاشراف للبلاذري سنة 1883م.
3-المستشرق س.د.ف.جوتبين:حقق الجزء 5 من كتاب انساب الاشراف للبلاذري المطبوع سنة1936م.
4-المستشرق ماكس شتوسنجر: حقق الجزء2 من القسم الرابع لكتاب انساب الاشراف للبلاذري المطبوع سنة1938م.
5-المستشرق ليفي برفنسال: طبع كتاب جمهرة انساب العرب لابن حزم سنة1948م وطبع كتاب نسب قريش لمصعب بن عبدالله الزبيري سنة 1951م.
6-المستشرق السويدي ك.و.سترستين :طبع كتاب طرفة الاصحاب في معرفة الانساب سنة 1949م. والقائمة تطول نكتفي بهذا القدر.
اما من ناحية التأليف فنذكر كتاب البدو لمؤلفه الالماني ماكس فون في ثلاثينات القرن
العشرين وكتاب دليل الخليج للمستشرق لوريمر سنة 1906م وهذان الكتابان يعتبران من المصادر المهمة في هذا العلم لقبائل منطقة العراق والاهواز والخليج.
اساليب الاعتناء بالانساب:
==========
المعتنين بالانساب في الوقت الحاضر كثير وتنوعت اساليبهم ونلخصها بثلاثة اساليب وهي:
1- بعضهم يجمع اسماء افراد اسرة لحفظهم ضمن سجل بشكل مبسوط او مشجر ومحاولة ربط الاسرة باصلها.
2- بعضهم يقوم بجمع افخاذ القبيلة وبطونها ومحاولة ربطها بالقبيلة الام التي كان لها ذكر في كتب الانساب القديمة.
3- بعضهم اعتنى في طباعة كتب النسب المخطوطة.
ملاحظة:هذا الموضوع منقول بتصرف مع الاضافات للافادة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
علم الانساب (الجينولوجيا)
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
قبيلة آل حميد :: المكتبة-
انتقل الى: